Hottest good health remedis

Do you desire to satisfy your lover tonight? http://shyster.wedad.ru/

It’s amazing how your bedroom life can change

http://specific.datae.ru/ DO NOT leave her unhappy

A complete line of products for bad potence

http://eyewitness.htbmqwre.eu/ Increase your personal life

Do you desire to impress your gf at night?

http://sham.wedad.ru/ She will wish to have these nights 4ever

Get tips for better bedroom life

Take your wife to the seventh sky http://rebate.oizcuscp.in/

Are you ready to satisfy your woman this night?

Unleash your potency http://trike.xseroboq.eu/

Make a real gift for your loved one

Wanna act hottest with your partner? http://line.thtqrmjv.com/

Are you ready? She is

Give to your gf pleasance http://powerless.aabhdudk.net/

Win your beloved one’s addiction

Being a man is easily now http://rapturous.wuqbsccv.eu/

Good day for all your health wants is this day

Make a good present for your wife http://differ.ypjdeqss.eu/

Grow to be the best man for her

All in love is fair http://singly.epbbylqc.net/

What can you do for her?

Are you ready to gratify your girlfriend at night?
http://guarantor.aabhdudk.net/

جمال جبران: أحمد سيف حاشد… صديق المظلومين

p24_20130213_pic2لم يكن الاعتداء على النائب اليمني أحمد سيف حاشد أمس، خلال فضّ اعتصام الجرحى، الأول من نوعه، ولن يكون على الأرجح الأخير، بعدما نذر حاشد نفسه منذ سنوات للدفاع عن المظلومين والفقراء 

صنعاء | لا يجيد البرلماني اليمني القاضي أحمد سيف حاشد (1962) الكلام. هو من تلك الفئة من الناس العاديين الذين يعرفون طريق الثورة ولا يعرفون كيفية التنظير لها ومن ثم الركوب على ظهرها. عند الحديث عن الثورة، دائماً ما يكون في الصف الخلفي، لا يودّ أن يقول ولو كلمة واحدة عن ذاته، لكن عندما يحين الفعل الثوري يراه الجميع في الصف الأول.

اقرأ المزيد من هذه التدوينة

فيديو: النائب حاشد بعد خروجه من قسم الطوارى في مستشفى الجمهوري اثر تعرضة لمحاولة اغتيال

النائب حاشد بعد خروجه من من الطوارى وما زال في العناية المركزة اثر تعرضة للاغتيال اليوم امام مجلس الوزراء الى المستشفى الجمهوري بصنعاء

فيديو: تفاصيل الاعتداء على الجرحى ومحاولة اغتيال النائب حاشد في ساحة الحرية أمام مجلس الوزراء بصنعاء 12 فبراير 2013

اقرأ المزيد من هذه التدوينة

ماجد المذحجي: الاعتداء على الجرحى انكشاف سياسي وأخلاقي للحكومة

maged almathhangiليس هناك جديد في الاعتداء على جرحى الثورة أمام مقر رئاسة الوزراء، الأمر ببساطة هو استعادة أداة العنف العارية في مواجهتهم بعد أن استنفذت خيارات التجاهل والاعتداء الرمزي ومحاولة تصفية قضيتهم عبر جهود ممتدة في التحايل ومحاولة تحميل اعتصامهم مضامين سياسيه لا تخصه.

قبل البارحة طرد صخر الوجيه، وزير المالية، من ساحة الاعتصام، وصرح رئيس الوزراء باسندوه البارحة، معبراً عن ضيقه الشديد، إن هذا الاعتصام محاولة للابتزاز والتربح باسم الجرحى وتشويه لسمعة الحكومة! ليبدو كل ذلك مقدمة لقرار رسمي بفض الاعتصام بالقوة، وهنا تبدو كفاءة الحكومة في استخدام وسائل الإكراه والعنف انتصاراً لكرامة وزير المالية ولكي لا يتفاقم غضب رئيسها الذي يرى في الجرحى مُجرد مبتزين!

اقرأ المزيد من هذه التدوينة

عبدالكريم المؤيد: صور للنصر الكبير الذي حققته حكومتنا الرشيدة ضد الجرحى الإسرائيليين

12 Feb 2013 Sanaa (23)عدسة: عبدالكريم المؤيد (58 صورة)

التاريخ :الثلاثاء 12 فبراير 2013م

المكان : ساحة رئاسة الوزراء+المستشفى الجمهوري

اليوم قامت قوات الأمن المركزي وجنود حراسة رئاسة الوزراء الباسلة بالاعتداء بالرصاص الحي والقنابل المسيلة للدموع على الجرحى الإسرائيليين المعتصمين والمتضامنيين معهم والمتواجدين بساحة رئاسة الوزراء
أسماء الإسرائيليين المصابين
اقرأ المزيد من هذه التدوينة

محمد عايش: ما لا تعرفونه عن “باسندوة”

basendwahالإهداء: إلى أحمد سيف حاشد و11 جريحا طالتهم اعتداءات 12 فبراير

هذا النبش الخفيف في تاريخ “باسندوة” لم يكن من داع له لولا جريمة اليوم.

محمد سالم باسندوة؛ على من يسمونه، منذ سنوات، “مناضلا” “وطنيا” أن يثبتوا صحة ذلك.

أما نحن فلا نعتبره إلا ما اعتبره هذا الكتاب/ الوثيقة، الذي ألفه علم عربي شهير عن وقائع تتعلق باليمن في ستينات وخمسينات القرن الماضي، وفيه يحكي قصة استقباله لباسندوة على رأس وفد من اليمن الجنوبي، وكان هذا هو باسندوة:

اقرأ المزيد من هذه التدوينة

المجلس الثوري لابناء المناطق الوسطى يدين ما تعرضه له الجرحى والنائب حاشد من اعتداء

almanateq alwostaأيها الشعب اليمني العظيم، أيها المناضلين والمرابطين في جميع ربوع السعيدة، إن الحالة التي تمر بها البلاد من القمع وسلب الوزارات لصالح جهات معينة تتعاطى مع قوى خارجية ضد أبنائها من أبناء الشعب اليمني بلغت ذروتها حد السفه والانقياد والعبودية، لقد تابع الجميع داخل الوطن وخارجه صدور العفو العام على علي صالح وكل من قتل الشباب مأمور من علي صالح وتحت نظامه وذلك بالحصانة التي أعطته السعودية ممثلة بمبادرتها الخليجية، وكلكم رأيتم رأي العين تعامل تلك القوى السياسية التي تحكم البلاد بقبضة من حديد ضد الجرحى الذين ضحوا بدمائهم الزكية لأجل الوطن، وكلنا شاهدنا وعشنا فاجعة جريمة الشروع بالقتل التي نفذتها السلطة ضد المناضل الجسور/ احمد سيف حاشد ضمير هذا الوطن والذي مثل الروح الشريفة والوطنية لجميع أبناء هذا الشعب، تلك الروح الشجاعة التي دافعت عن جميع أبناء هذا الشعب دون أي تفرقة بينهم.

اقرأ المزيد من هذه التدوينة

عبدالوهاب قطران: شروع في القتل مع سبق الاصرار والترصد

Ahmed03تمكنت من رؤيته والحديث معه منذ ساعتين من ألان، بعد جهد شاق، لان الاطباء مانعين عنه الزيارة كونه يرقد حالياً في غرفة العناية الفائقة، نظرت اليه من بعيد، وهو مغمض العينين ،ويبدو في حالة غيبوبة وكان الى جواري الصحفي عبد الفتاح حيدره، قال لي الطبيب ممنوع الكلام، فالتزمنا بتعليمات الطبيب، غادرنا غرفة العناية المركزه، وبمجرد خروجنا من الباب، لحق بنا ممرض وقال من منكما القاضي قلت له أنا، قال القاضي حاشد يشتيك، عدت اليه، وبمجرد ان اطليت عليه ابتسم رغم الاعياء الشديد، قلت له الحمد لله على السلامة ولا شر عليك، قال قد الشر حصل، وبداء من تلقاء نفسه يشرح لي ملابسات الجريمة بالتفصيل.

اقرأ المزيد من هذه التدوينة

Follow

Get every new post delivered to your Inbox.

Join 1,441 other followers

%d bloggers like this: