رسالة حب للإعلامي المتألق “حمدي البكاري” 28 سبتمبر 2011

كتب: محمد ناصر المقبلي أكثر من نصف عام وهو مقطوع عن العالم وعن إبراهيم وكل الأهل.. وهو ينام بلا سهر ويسهر بلا نوم.. أكثر من نصف عام وهو يصيغ وجدان تعز الثورة. مذ قال في تقرير للجزيرة في شهر فبراير أن الثوار يتزايدون يوماً بعد آخر، كانت السلطه تترصده في كل زمان ومكان.. يوم محرقة ساحة الحرية كانت القذيفة الأولى إلى الفندق الذي يسكن فيه. هل عرفتموه؟ اخبروه أني أحبه.

كتب: محمد ناصر المقبلي أكثر من نصف عام وهو مقطوع عن العالم وعن إبراهيم وكل الأهل.. وهو ينام بلا سهر ويسهر بلا نوم.. أكثر من نصف عام وهو يصيغ وجدان تعز الثورة. مذ قال في تقرير للجزيرة في شهر فبراير أن الثوار يتزايدون يوماً بعد آخر، كانت السلطه تترصده في كل زمان ومكان.. يوم محرقة ساحة الحرية كانت القذيفة الأولى إلى الفندق الذي يسكن فيه. هل عرفتموه؟ اخبروه أني أحبه.

كتب: محمد ناصر المقبلي

أكثر من نصف عام وهو مقطوع عن العالم وعن إبراهيم وكل الأهل.. وهو ينام بلا سهر ويسهر بلا نوم.. أكثر من نصف عام وهو يصيغ وجدان تعز الثورة.
مذ قال في تقرير للجزيرة في شهر فبراير أن الثوار يتزايدون يوماً بعد آخر، كانت السلطه تترصده في كل زمان ومكان.. يوم محرقة ساحة الحرية كانت القذيفة الأولى إلى الفندق الذي يسكن فيه.
هل عرفتموه؟
اخبروه أني أحبه.

نبذة revolutiontaiz
صادق غانم كاتب وناشط حقوقي ومدون يمني

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: