بيان المجلس الإعلامي للثورة بخصوص الأحداث الأخيرة 30 مايو 2011

إلى أبناء شعبنا اليمني العظيم
إلى أفراد القوات المسلحة والامن الوطنيين الشرفاء
إلى إخواننا واشقائنا بدول مجلس التعاون والجامعة العربية
إلى كل العالم الحر والمنظمات الانسانية و الدولية

يواصل النظام المتهاوي لعلي صالح أعماله الإجرامية ضد ابناء الشعب اليمني وكان اخرها الاحد 29/مايو/2011م وفي أكثر من مدينة يمنية، حيث واصلت قوات اجهزته القمعية وبلاطجته أعمال القمع الهمجية بحق الشباب المعتصمين سلمياً في ساحة الحرية بتعز، مستخدمة الرصاص الحي والغازات السامة كما لجأت بعد منتصف الليل الى اقتحام ساحة الحرية واحراق خيام المعتصمين واستخدام الجرافات لازالة مكونات الساحة ونهب محتوياتها ساعية الى إبادتهم بشكل جماعي ومفضوح، ما أدى حتى الآن الى استشهاد عشرين شاب على الاقل وجرح وإصابة مايزيد عن مائتين شاب من المعتصمين حسب المعلومات الاولية والعدد مرشح للزيادة،وكان النظام قد اطلق العنان لجماعاته الارهابية المسلحة لتعيث فسادا وتسيطر على مدينة زنجبار وتروع مواطنيها العزل باستخدام فزاعة القاعدة.

وواصل نظام صالح أيضا قصفه العشوائي على الأحياء السكنية ومنزل ابناء الشيخ الأحمر المساندين للثورة الشبابية السلمية في منطقة الحصبة بصنعاء ، ساعيا بذلك لنسف جهود الوساطة الجارية للتهدئة ، كما استمر في قصفه العشوائي والهمجي بالاسلحة الثقيلة لمنطقة أرحب ونهم الثائرتين.
ولعل نظام صالح يؤكد بممارساته القمعية الطائشة تلك حالة العجز الهستيرية التي أصبح يعيشها وهو يلفظ أنفاسه الاخيرة ، وعليه فاننا في الوقت الذي نؤكد فيه اننا لن ننجر للعنف تحت اي ممارسات همجية يقدم عليها صالح ومليشياته وأننا سنواصل تمسكنا بمبادئ ثورتنا السلمية والمضي لتحقق اهدافها ، فاننا ندعو كافة افراد الجيش والأمن الوطنيين الى حماية شباب الثورة السلمية في ميادين الاعتصامات والانضمام الى ثورة الشعب وعدم السماح لهذا النظام باستخدامهم لجر البلاد الى حرب أهلية.
كما ندعو الدول الشقيقة والصديقة والامم المتحدة والمنظمات الانسانية و الدولية الى ان يتحملوا مسؤوليتهم في وقف تلك الجرائم المرتكبة ضد الانسانية في اليمن وأن يدركوا بأن بقاء هذا النظام يمثل خطرا على امن المنطقة والعالم وعليهم القيام بواجبهم الانساني ورفع ملف اليمن الى مجلس الامن واتخاذ اجراءات عملية لاحالته الرئيس على صالح ونظامه لمحكمة العدل الدولية والاستجابة لمطالب الثورة الشبابية الشعبية.
المجد والخلود لشهدائنا الأبرار ،،الشفاء للجرحى،، النصر للثورة ،، عاشت اليمن حرة أبية…

صادر عن

المجلس الإعلامي للثورة

Advertisements

حول revolutiontaiz
صادق غانم كاتب وناشط حقوقي ومدون يمني

One Response to بيان المجلس الإعلامي للثورة بخصوص الأحداث الأخيرة 30 مايو 2011

  1. ألين الراشد says:

    ثورة فاشلة ..جدااااااااااااا” .

    الرجال صبرتوا عليه سنين مو قادرين تتحملوا لين ما ينتهي حكمه …
    ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغير ما بانفسهم …

    من جد شعب متخلف ..وخسارة فيكم علي عبدلله صالح ..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: