لجنة الوساطة برئاسة غالب القمش تحمل الرئيس مسؤولية فشل الوساطة وحقن دماء اليمنيين 24 مايو 2011

أعلنت لجنة الوساطة لإيقاف النار بين قوات السلطة ومسلحي الشيخ صادق الأحمر، توقف وساطتها بعد الهجوم الجديد على منزل الأحمر الذي كانوا يتواجدون فيه صباح اليوم، وحملت الرئيس صالح مسؤولية ما يجري.
وتاليا ينشر موقع يمن نيشن نص بيان الوساطة برئاسة اللواء غالب القمش:
بيان صادر عن الوساطة بين الدولة والشيخ صادق الأحمر

فقد كلفنا من قبل الأخ رئيس الجمهورية بوساطة لإيقاف إطلاق النار بين الدولة والشيخ صادق بن عبد الله الأحمر وإخوانه وقد ذهبنا جميع الوسطاء إلى منزل الشيخ صادق بن عبد الله الأحمر وقد استجاب لوساطتنا وفعلا تم وقف إطلاق النار الساعة السابعة مساءا الموافق 23/5/2011م وقد اتفقنا على أن نواصل صباح اليوم التالي لسحب الوحدات من المواقع التي تواجدت فيها وفعلا ذهبنا الصباح إلى منزل الشيخ صادق الأحمر وفوجئنا بإطلاق النار من جميع الوحدات من مختلف الأسلحة إلى منزل الشيخ صادق الأحمر وحاولنا التواصل من الأخ الرئيس لإيقاف إطلاق النار ولكن اتضح لنا أن الأخ الرئيس لم يكن جاد في وقف إطلاق النار وقررنا جميعا الوسطاء التوقف عن الوساطة وحملنا الرئيس المسئولية لأنه القادر على إيقاف الفتنة بعد الله سبحانه وتعالى، وإننا نعلن موقفنا ووقوفنا إلى جانب الشيخ صادق الأحمر.

هذا ونسال الله أن يجنب اليمن الفتنة.

1- اللواء غالب القمش

2- الشيخ فيصل عبد الله مناع

3- الشيخ غالب الأجدع

4- الشيخ علي بن أحمد الرصاص

5- الشيخ أحمد أبو حوريه

6- الشيخ علي بن علي القيسي

7- الشيخ محمد عبدالقادر العبدلي

نبذة revolutiontaiz
صادق غانم كاتب وناشط حقوقي ومدون يمني

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: